المسؤولية الاجتماعية

يحتّل مفهوم "المسؤولية الاجتماعية وخدمة المجتمع" موقعاً متقدماً وعنواناً بارزاً ضمن سلم أولويات بنك الرياض وأجندة اهتماماته، ويسعى البنك جاهداً إلى ترسيخ هذا المفهوم باعتباره قاعدة رئيسية من قواعد تفوق البنك، ومصدراً لبلورة معاني الانتماء والولاء لأرض هذا الوطن وأبنائه.

وترتكز فلسفة البنك وخطواته للوفاء بالتزاماته تجاه المجتمع، على سلسلة من القيم والأركان الراسخة التي تحكم فيما بينها جهود البنك في هذا الإطار. وتشكّل تلك القيم منظومة متكاملة الأضلاع للعمل الجاد والإنجاز النوعي مما يعكس الأبعاد الاحترافية في العمل التي تتجاوز بمراحل النظرة التقليدية للنشاط الاجتماعي للشركات.

وتتصدرّ المرتكزات التالية قائمة القيم التي تشكل مجتمعة منطلق بنك الرياض في مزاولته لنشاط خدمة المجتمع والمسؤولية الاجتماعية:

  • الرؤية: لبنك الرياض رؤيته الخاصة في مجال خدمة المجتمع والتي تقوم على تبني البرامج الواعدة ذات النفع العام، والعمل على مساعدة الناس لمساعدة أنفسهم.
  • الاستدامة: يحرص بنك الرياض على تبني البرامج والمبادرات النموذجية التي تهدف إلى تحقيق إضافة نوعية على طريق مساهمة البنك في الوصول إلى التنمية الشاملة المستدامة.
  • المبادرة: يدرك بنك الرياض أن "العمل الاجتماعي" بمنظوره الحقيقي يتطلب السعي الجاد لاجتراح الأفكار المبتكرة القادرة على إحداث تغيير إيجابي وحقيقي في حياة الناس والمجتمع على حد سواء.
  • الشراكة: بالنسبة إلى "بنك الرياض" فإن العمل الاجتماعي يتطلب جهداً جماعيا مشتركاً تتكاتف فيه الجهود، وتتلاقى فيه النوايا والإرادات نحو الصالح الأفضل.

برنامج توطين الوظائف

يبذل بنك الرياض جهوداً متواصلة لتوطين الوظائف وتوفير الفرص الوظيفية الواعدة أمام شباب الوطن باعتبارهم محور التنمية الشاملة المستدامة المنشودة، حيث عزز البنك موقعه كمتصدر لأكثر المؤسسات الوطنية توطينا للوظائف مسجلا نسبة سعودة بلغت 93% من مجموع موظفيه، كما سجل البنك الحضور الدائم في أيام المهن داخل المملكة وخارجها.

وفي السياق ذاته، تشكل الموظفات السعوديات نسبة 25% من إجمالي عدد العاملين في البنك، يشغلن مواقع متعددة وهامة في كافة قطاعات البنك دون استثناء. وتوضح هذه النسبة مدى الدور الحيوي الذي يلعبه بنك الرياض في مجال توفير الفرص الوظيفية للمرأة السعودية.

برنامج دعم الأعمال الناشئة

يشمل هذا البرنامج حزمة شاملة ومنظومة متكاملة من الخدمات والتسهيلات التمويلية والمصرفية والاستثمارية والاستشارية التي تبناها البنك لدعم قطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة في المملكة لتعزيز مساهمتها في الاقتصاد الوطني. وقد أدت جهود البنك في هذا المجال إلى احتلاله المركز الأول في إجمالي عدد المنشآت، وإجمالي قيمة الضمانات وإجمالي قيمة التمويل منذ انطلاق برنامج "كفالة".

برنامج التدريب الزراعي لذوي الإعاقة العقلية البسيطة

هو برنامج مشترك مع جمعية المعاقين بالإحساء تم طرحه في عام 2011م لتأهيل شباب الوطن من ذوي الإعاقة العقلية البسيطة للانخراط في سوق العمل، من خلال تنمية مهاراتهم في مجال المهن الزراعية.

برنامج الحرف اليدوية

هو مشروع اجتماعي ريادي ينفذه البنك بالشراكة مع مجموعة فنون التراث، ويستهدف إيجاد مصدر رزق لبنات الوطن من ذوات الاحتياجات الخاصة، من خلال دعم مبتكراتهن من التحف الفنية التراثية، وتوفير القنوات التسويقية لها.

الجوائز الثقافية

تبنى البنك عام 2008 منح "جائزة الكتاب" بالتعاون مع نادي الرياض الأدبي وبرعاية وزارة الثقافة والإعلام وذلك لدعم المبادرات الثقافية والمعرفية المتميزة. كما تبنى البنك عام 2014 جائزة "التميز النسائي" بالتعاون مع نادي القصيم الأدبي حيث تعتبر هذه الجائزة الأولى من نوعها والتي تعنى بتكريم المبدعات السعوديات في الحقول الأدبية والثقافية.

مشروع النقل الخيري

هو مشروع تنموي تبناه البنك بالتعاون مع جمعيات المعاقين حركياً في المملكة، وذلك بهدف تزويد تلك الجمعيات ومنسوبيها بالحافلات المجهزة خصيصاً لتسهيل حركة المعاقين وتيسير تنقلهم.

قوافل الخير الرمضانية

سلسلة من قوافل المساعدات الغذائية والمعيشية التي يسيّرها البنك منذ عام 2008 بالتزامن مع شهر رمضان المبارك في كل عام، لتوزيعها على الأسر العفيفة بمختلف أنحاء المملكة، وبمشاركة تطوعية من قبل موظفي وموظفات البنك.

المراكز الصيفية لذوي الاحتياجات الخاصة

مبادرة نموذجية انبثقت نواتها الأولى في عام 2008 بالتعاون مع نادي الشباب واستهدفت توفير البيئة المثالية لتنمية المهارات الجسدية والذهنية وإطلاق الطاقات لذوي الاحتياجات الخاصة عبر احتضانها لهم خلال العطلة الصيفية.

وعلى ضوء نضوج التجربة وما حققته من آثار إيجابية ملموسة، سعى البنك إلى تعميم فكرة المبادرة وتوسيع نطاقها خلال عام 2014 بإضافة مركزين جديديين، الأول في مدينة عرعر بالتعاون مع الإدارة العامة للتربية والتعليم في المنطقة، والآخر في مدينة الباحة، بالتعاون مع جمعية الأطفال المعاقين بمركز الباحة.

زيارة الأطفال المنومين في المستشفيات

جولات ميدانية تطوعية يتولى موظفو وموظفات البنك في مختلف مدن المملكة القيام بها لمعايدة الأطفال المنومين في المستشفيات، وتوزيع الهدايا عليهم بهدف مشاركتهم آلامهم والتخفيف عنهم، وزرع الأمل في نفوسهم.

مشروع توزيع الأجهزة الطبية

برنامج متكامل تبناه البنك لدعم احتياجات المؤسسات العلاجية والمرضى من مختلف أنواع الأجهزة الطبية للارتقاء بمستوى وجودة الرعاية الصحية المقدمة لأبناء الوطن.

كسوة الشتاء

مبادرة تطوعية سبّاقة أطلقها البنك منذ عام 2009 وبمشاركة واسعة من قبل منسوبي ومنسوبات البنك، تستهدف مد يد العون للأسر الفقيرة والمحتاجة، وتزويدهم بمستلزماتهم من وسائل التدفئة مع بداية فصل الشتاء من كل عام.

حملة التوعية بسرطان الثدي

مبادرة توعوية هادفة، يرعاها البنك منذ 6 سنوات بالتعاون مع جمعية زهرة لسرطان الثدي بهدف توعية سيدات المجتمع المحلي بأهمية الكشف المبكّر عن سرطان الثدي للوقاية منه وتخفيض احتمالات الإصابة به.

برنامج الوفاء لأسر المتوفين

مبادرة إنسانية لافتة، أطلقها البنك في عام 2005 لتقديم الدعم اللازم لأسر المتوفين من العاملين السابقين لدى البنك لتوفير الحياة الكريمة لهم، انطلاقاً من مفهوم التكافل الاجتماعي، وترسيخاً لقيم الانتماء والولاء.

التنمية البيئية

خطوات راسخة قطعها البنك على طريق تفعيل مساهماته في الحفاظ على البيئة ورفع الوعي بأهميتها كإحدى محاور التنمية الشاملة المستدامة المنشودة. وشملت جهود البنك في هذا المجال تبني حملة تنظيف شواطئ جدة من المخلفات والنفايات، إلى جانب دعمه لحملة تنظيف جزيرة "الجريد" بالمنطقة الشرقية وتخليصها من المخلفات وحمايتها من السلوكيات الجائرة وإعادة الحيوية إلى حياتها الفطرية.

البرامج الخيرية المساندة

سلسلة واسعة من المبادرات التي أطلقها البنك لدعم الدور التنموي الفاعل للجمعيات الخيرية، مثل التكفل بالبرامج العلاجية والتأهيلية لذوي الاحتياجات الخاصة، وإقامة الفصول النموذجية للجيل الناشئ، وتقديم الساعات المدعومة بلغة برايل للمكفوفين.

الأيام والأسابيع العالمية والمناسبات الوطنية والمنتديات والمؤتمرات الاقتصادية

حضور فاعل ورعاية متواصلة سجّلها بنك الرياض لدعم جملة من الفعاليات والأنشطة الخاصة بالأيام والأسابيع العالمية التوعوية في مختلف القطاعات إلى جانب المناسبات الوطنية ورعاية المؤتمرات والمنتديات الاقتصادية على مستوى المملكة.

إنشاء المواقع والتطبيقات الإلكترونية للجمعيات الخيرية

مبادرات لافتة أطلقها البنك على طريق تعزيز شراكته مع الجمعيات الخيرية وبما يدعم جهودها لتحقيق رسالتها التنموية والخيرية، من خلال تكفله بتطوير المواقع الإلكترونية والتطبيقات الذكية لعدد من الجمعيات بما في ذلك جمعية النهضة النسائية، وجمعية مودّة الخيرية، وجمعية إطعام.

حملات وبرامج التوعية

سلسلة واسعة من الحملات والبرامج التوعوية التي تبنى البنك رعايتها في العديد من النواحي والقضايا الحيوية التي تمس تنمية المجتمع وتعزيز القيم الإنسانية النبيلة والحضارية، كحملة "الأم والطفل" والتبرع بالأعضاء والقضاء على الأيدز والمحافظة على اللغة العربية وحملة مكافحة المخدرات وحملات التوعية بالسلامة.